جديدنا
توثيق علمائي رؤساء المشاريع الجينية ( طيء ) و ( قريش ) يؤكدون انتفاء وجود عينات تعود للنسب الجعفري في بطون قبيلة شمر الكريمة
بيان ثامر البريكي

توثيق علمائي رؤساء المشاريع الجينية ( طيء ) و ( قريش ) يؤكدون انتفاء وجود عينات تعود للنسب الجعفري في بطون قبيلة شمر الكريمة

وردنا من مصادر موثوقة من اخوة نحسبهم والله حسيبهم أنهم من خيرة الثقاة في الشأن الجيني ، فقد وردنا بيان من الأخ الفاضل ثامر البريكي الشمري مدير مشروع طيء الجيني ونصه :

أنا المهندس / ثامر بن سويلم البريكي الشمري مدير مشروع FGC4421 طيء الجيني وبناء على ما طلبه مني الأخ الباحث سيف بن سعد الحساني بخصوص نتائج شمر الجينية أفيدكم بأن الفحوصات غطت بطون شمر الثلاثة : عبدة والأسلم وزوبع وشملت فروع هذه البطون وبيوت المشيخة فيها بما في ذلك الجعفر وعلى رأسهم العلي والرشيد والسبهان وكذلك الدغيرات وعلى رأسهم ابن سعيّد والسالم وجميع النتائج تؤكد الوحدة النسبية لقبيلة شمر كما تؤكد طائية شمر كافة ولا يوجد نتائج لأي شمري مع آل البيت كما لا يوجد جينيا ما يدعم أي دخول لهاشميين ضمن قبيلة شمر ولذا جرى التوقيع.

مذيلا بتوقيع : م / ثامر البريكي ، الأثنين 2/10/1438 هـ الموافق 26/6/2017م

بيان ثامر البريكي

بيان ثامر البريكي

وكذلك أردف ذلك بسؤال موجه من الباحث ( سيف سعد الحساني ) موجه إلى مشروع قريش الجيني يستفسر عن بصمات الأشراف من ذرية شهيد مؤتة جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه

سؤال سيف سعد الحساني

سؤال سيف سعد الحساني

وقد جاءت اجابة مشروع قريش كالتالي :

الأخوة الكرام في مشروع طيئ الجيني، شكراً لكم لتواصلكم معنا ولإهتمامكم وثقتكم الكبرى بنا. بالنسبة للعينات الجعفرية، حالياً عندنا عينة واحدة من ذرية جعفر الطيار (ع) من جعافرة المدينة المنورة (منطقة الفرع) وهي على التحور الهاشمي fgc8703 وسالبة للتحور العلوي fgc10500. وهي أوثق الأدلّة لدينا الى يومنا هذا. التحور الطالبي الهاشمي لدينا ست عينات موجبة للتحور FCG8703 وسالبة للتحوّر العلوي FGC10500، وتتوزع جغرافيّاً بين شرق (القطيف والأحساء) وغرب (الحجاز) الجزيرة العربية، ولا زلنا نحاول فهم أصول بعض هذه العينات وانتسابها الهاشمي. وهذه التسمية لا زالت قيد التدقيق لهذا التحور، لكن أحببنا اعتمادها لأن التحور FGC8703 يقع زمنيّاً مباشرةً فوق التحوّر العلوي FGC10500، ويضمّ إحدى أهم العيّنات من ذريّة الصحابي الجليل جعفر الطيّار سلامُ الله عليه، وهي عينة تعود لجعافرة المدينة النبويّة (طيبة الطيّبة) من منطقة الفرع (وهي المنطقة التي أقطعهم إيّاها رسول الله -صلّى الله عليه وآله- بعد استشهاد جدّهم في معركة مؤتة الشهيرة). ودمتم بخير، أخوكم د. هادي العاملي، أحد مدراء مشروع قريش وبني هاشم الجيني.

وهذه هي العيّنات الست:

عينات الجعافرة

عينات الجعافرة

 

كلمة اللجنة :

إن هذا العلم الجيني لا يجامل وهو يوضح الحقيقة للباحثين عن الحقيقة وبهذا اثبات كامل على نفي الانتسابات والافتراضات التي حاول بعض المدلسين تعميمها على بعض الأكارم من قبيلة شمر الطائية ونبارك جهود الساعين في ذلك، وشكراً.

 

%d مدونون معجبون بهذه: